تاريخ النشر : 2017-07-11م

السلسة الحقوقية: أثر الحصار على قطاع التعليم في غزة

السلسة الحقوقية: أثر الحصار على قطاع التعليم في غزة
11 يوليو259 مشاهدة

بالتزامن مع إعلان نتائج الثانوية العامة حماية يصدر تقريراً بعنوان أثر الحصار على قطاع التعليم في قطاع غزة

تمهيد: يعتبر قطاع غزة من أكثر مناطق العالم اكتظاظاَ بالسكان مقارنة بالمساحة التي يقطنونها والبالغة 365 كم مربعاً تقريباً، حيث يبلغ عدد سكان القطاع حوالي مليونين ومئتي ألف، ويتوزع السكان فيه على خمس محافظات، وهي شمال غزة ومدينة غزة ودير البلح" الوسطى " وخانيونس ورفح، ويضم القطاع ثمانية مخيمات للاجئين وهي مخيم جباليا والشاطئ ورفح وخانيونس والبريج والمغازي  والنصيرات ودير البلح، وقد انعكست أثار الحصار على قطاع غزة  منذ أكثر من إحدى عشر سنه على كافة المؤسسات ولا سيما المؤسسات التعليمية، حيث أدى منع سلطات الاحتلال لاداخل مواد البناء  إلى تأخير ووقف بناء العشرات من المدارس، كما أن منع الطلاب من السفر لاكمال دراستهم كان له أثر كبير في تفاقم أزمة قطاع التعليم، وقد كان للعدوان الإسرائيلي المتعاقب على القطاع بين العام والأخر دور بارز في تدني مستوى التحصيل لدى الطلاب في القطاع من خلال تعرضهم لحالة نفسية يصعب معها التركيز في دروسهم وخوفهم من الذهاب لمدارسهم، مركز حماية لحقوق الإنسان  ومن خلال متابعته للعملية التعليمية يرى أن خطر وشيك يحدق بالنظام التعليمي في القطاع، ويؤكد أن القطاع يحتاج لما يزيد عن مائتي وخمسون مدرسة بحسب عدد سكان كل محافظة وفقاً لتقديرات دائرة التخطيط بوزارة التربية والتعليم بغزة.

مركز حماية لحقوق الإنسان إنطلاقاً من واجبه في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وعلى رئسها الحق في العلم والتعلم المكفولة بموجب كافة الأعراف والمواثيق الدولية، قام بمتابعة ملف التعليم والوقوف عند تأثيرات الحصار وأبعاده القانونية.

لقراءة التقرير إضغط على الرابط بالأسفل 

  • التوصيات: مركز حماية لحقوق الإنسان إزاء هذه الانتهاكات الخطير للقوانين والاتفاقيات والمواثيق الدولية فإنه يوصي بما يلي:
  1. يطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال لانهاء الحصار وتمكين الغزيين من الوصول لحقهم في العلم والتعلم.
  2. يطالب الدول المانحة والمعنية بحالة حقوق الانسان بتقديم الدعم المالي لقطاع التعليم للنهوض به وتطويره، ليضاهي تعليم الأمم المتقدمة.
  3. يطالب المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لتمكين المواطن الغزي من حقه في التعليم وعدم تماديه في فرض سياسة التجهيل ضد سكان القطاع.
  4. يطالب السلطة الفلسطينية بالتحرك العاجل للحفاظ على قطاع التعليم في غزة.
  5. يطالب جامعة الدول العربية بتبني مبادرات مقاطعة إسرائيل اكاديمياً بهدف الضغط عليها لتمكين سكان القطاع من حقهم في التعليم.

 

 

حمل الملف المرفق