تاريخ النشر : 2016-01-18م

التقرير السنوي للعام 2015 للانتهاكات الاسرائيلية على قطاع غزة

التقرير السنوي للعام 2015 للانتهاكات الاسرائيلية على قطاع غزة
18 يناير1608 مشاهدة

صعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي من اعتداءاتها وانتهاكاتها بحق المواطنين في قطاع غزة خلال العام المنصرم 2015، حيث عادت لتشديد الحصار على القطاع متجاهلة كافة التفاهمات والتزامات التهدئة التي تم التوافق عليها في أعقاب عدوان 2014، ويمكن وصف العام المنصرم بأنه عام العقوبات الجماعية بحق المواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة، حيث فرضت سلطات الاحتلال قيودا مشددة على حركة التنقل عبر المعابر، وحرية نقل البضائع، ومنعت دخول العشرات من السلع والمواد الأساسية اللازمة لمشاريع البنية التحتية والأشغال المدنية، ومشاريع اعادة الاعمار، كما واصلت سياسة الترهيب والرعب بحق السكان المدنيين خصوصا على طول الشريط الحدودي، ومنعت المزارعين من مزاولة أعمالهم.

ووفقا للمعلومات التي جمعتها وحدة البحث الميداني والتوثيق بمركز حماية لحقوق الانسان فقد هاجمت قوات الاحتلال المناطق الحدودية، وصعدت من هجماتها على المواطنين بالقرب من المناطق الحدودية، كما استمرت في انتهاج سياسة التوغل داخل الأراضي الفلسطينية ومهاجمة المواطنين والاعتداء عليهم وتدمير الممتلكات والأعيان والمزارع، متجاهلة اتفاقات التهدئة، والاتفاقات الأخرى الموقعة مع الفلسطينيين والتي تفرض على سلطات الاحتلال عدم دخول الاراضي الفلسطينية، والقيام باي انتهاكات بحق المدنيين، كما تتجاهل القانون الدولي، والعهد الدولي لحقوق الانسان، واتفاقية جنيف الرابعة.

وخلال العام 2015 المصرم هاجمت قوات الاحتلال المواطنين في قطاع غزة بصورة شبه يومية، حيث قامت بـ 194 عملية إطلاق نار من الأبراج العسكرية المنتشرة على طول الحدود، و44 عملية توغل وفقا لما رصده باحثي مركز حماية لحقوق الانسان خلال العام المذكور، متسببة في إثارة الخوف والهلع في أوساط المدنيين، وملحقة أضرار بليغة في ممتلكات وأراضي المواطنين. وبحسب المعلومات التي جمعوها فقد نتج عن ذلك مقتل 27مواطنا، واصابة 825 آخرين، واعتقال 130.

وفي ذات السياق فقد صعدت قوات الاحتلال خلال العام من اعتداءاتها بحق الصيادين خلال العام بصورة غير مسبوقة حيث وثق باحثوا المركز 159 اعتداءا على الصيادين في عرض البحر، واصابت واعتقلت العشرات منهم، كما الحقت اضرار كبيرة بمراكبهم وشباكهم. كما قامت قوات الاحتلال بإغلاق معبر كرم ابو سالم 112 يوما خلال العام بواقع يزيد عن 30% من أيام العام، وهو ما تسبب في الحاق أضرار كبيرة في كافة القطاعات المدنية الاقتصادية والخدمية وفقا للجدول المرفق.

 

الشهر

قتل

إصابات

إطلاق نار

توغل

استهداف

صيادين

معبر

كرم أبو سالم

يناير

-

7

9

-

12

9

فبراير

1

2

12

1

16

8

مارس

1

8

26

5

12

9

ابريل

-

10

12

4

13

9

مايو

-

11

10

4

27

11

يونيو

-

3

8

3

11

9

يوليو

1

6

5

2

11

10

أغسطس

-

6

9

6

9

9

سبتمبر

-

4

5

6

8

12

أكتوبر

17

544

42

3

9

10

نوفمبر

1

98

27

3

16

8

ديسمبر

4

132

29

7

15

8

المجموع

27

825

194

44

159

112

 

جدول يبين انتهاكات الاحتلال بحق الفلسطينيين خلال 2015

يذكر بأن شهر اكتوبر كان الأعنف والأشد خلال العام 2015 في انتهاكات الاحتلال بحق المدنيين، حيث قتلت قوات الاحتلال 17مواطنا وتسببت في اصابة 544آخرين في اعتداءاتها الأعنف من المواجهات واطلاق النار كما يبين ذلك شكل رقم 1 و2، فيما كان شهر ديسمبر هو الأعلى في التوغلات وفقا لشكل رقم 3، فيما كان شهر سبتمبر هو الأعلى في اغلاق معبر كرم أبو سالم وفقا لشكل رقم 4.

للاطلاع على الملف كامل من خلال المرفقات

 

ملاحظة: المعلومات الواردة في هذا التقرير موثقة لدى المركز ويمكن للباحثين والمهتمين الرجوع إليها من خلال المركز مباشرة.

حمل الملف المرفق