تاريخ النشر : 2021-12-30م

"حماية " يحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقل "ابو هواش" المضرب عن الطعام لليوم 136 على التوالي

30 ديسمبر565 مشاهدة

عبر مركز حماية لحقوق الإنسان عن قلقه الشديد على حياة المعتقل الفلسطيني : هشام أبو هواش، المضرب عن الطعام لليوم 136 على التوالي احتجاجاً على سياسة اعتقاله الإداري، ويحمل المركز سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياته.

وبحسب متابعة مركز حماية لحقوق الإنسان يواصل المعتقل هشام أبو هواش (40 عاما)، من بلدة دورا جنوب الخليل، إضرابه عن الطعام لليوم 136 على التوالي احتجاجاً على استمرار محاكم الاحتلال في رفض مطالبات إلغاء قرار اعتقاله إدارياً والاكتفاء بتجميده إخلاءً لمسؤوليتها عن حياته.

الجدير بالذكر أن "أبو هواش" معتقل منذ الـ27 من شهر أكتوبر/ تشرين الأول عام 2020، حيث جدد له الاعتقال الإداري لمدة ستة شهور، وهو متزوج وأب لخمسة أطفال ، وقد تعرض أبو هواش في وقت سابق  للاعتقال عدة مرات ، حيث بلغ  مجموع سنوات اعتقاله (8) سنوات منها (52) شهراً رهن الاعتقال الإداري.

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ يجدد تحذيره من خطورة الحالة الصحية للمعتقل أبو هواش والتي باتت تهدد حياته، فإنه يؤكد استمرار "أبو هواش" في الإضراب عن الطعام، نتيجة حتمية لتعنت  محاكم الاحتلال الاسرائيلي  في إصدار قرار إنهاء اعتقاله الإداري  والاكتفاء بتجميده الذي يعني إخلاء مسؤولية إدارة سجون الاحتلال، والمخابرات (الشاباك) عن مصيره وحياته  في ظل تفاقم الوضع الصحي للمعتقل "أبو هواش" والذي غدا يمثل تهديداً جدياً على حياته،  حيث يمكث الآن في مستشفى "أساف هروفيه" الاحتلالي.

وكان الناطق باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين : ثائر شريتح  ، قد صرح في وقت سابق بأن الأسير أبو هواش يعاني من وضع صحي خطير ، وإن صحته تتراجع بشكل ملحوظ، واصبح في دائرة الخطر الشديد، حيث حذر الأطباء بأن ابو هواش قد يدخل في مرحلة حرجة في أي وقت.

مركز حماية لحقوق الإنسان يجدد تأكيده على أن سياسة الاعتقال الإداري تشكل انتهاكاً جسيماً للمعايير الدولية لمعاملة السجناء، لاسيما قواعد الأمم المتحدة النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء للعام 1955، ومجموعة المبادئ المتعلقة بحماية جميع الأشخاص الذين يتعرضون لأي شكل من إشكال الاحتجاز أو السجن التي تبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في العام 1988، كما تشكل سياسة الاحتلال الإسرائيلي مخالفة واضحة لاتفافقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية السكان المدنيين وقت الحرب، والاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب للعام 1948 والتي انضمت إسرائيل لها عام 1991، وبدوره:

  1. يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقل أبو هواش.

  2. يطالب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة المعتقل أبو هواش، والإفراج عنه  وعن كافة المعتقلين الإداريين.

  3. يطالب المجتمع الأمم المتحدة بالعمل الحثيث والجاد  في سياق إجباره سلطات الاحتلال على وقف سياسة الاعتقال الإداري ووقف الانتهاكات المنظمة والممنهجة بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين.

  4. يطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بتبني ملف الأسرى والمتعقلين الفلسطينيين في المحافل الدولية، وإحالته للمحكمة الجنائية الدولية.

 

"انتهى"

30/12/2021

c99 shell hacklinkseo eskişehir evden eve nakliyat hacklink panel GoogleAnkara escort Çankaya escort Eryaman escort Sincan escort Ankara escort Keçiören escort Ankara escort Ankara escort Ankara escort Malatya escort Malatya escort Beylikdüzü escort Beylikdüzü escort Ankara escort Antalya escort izmir escort izmir escort Escort bayan Escort ankara Ankara escort bayan Ankara escort istanbul escort istanbul escort Bahçeşehir escort Kurtköy escort Pendik e