تاريخ النشر : 2022-12-14م

"حماية" يستنكر حملة الاعتقالات الواسعة التي شنتها قوات الاحتلال لعدد من المواطنين بالضفة الغربية، ويطالب المجتمع الدولي بوضع حد لتغول قوات الاحتلال على احكام القانون الدولي

14 ديسمبر110 مشاهدة

يستنكر مركز حماية لحقوق الإنسان تصاعد اعتداءات قوات الاحتلال ضد المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، حيث شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملة اعتقالات ومداهمات غير مسبوقة طالت عدد كبير من المواطنين من مختلف مناطق الضفة الغربية المحتلة

وبحسب متابعة المركز فقد شنت قوات الاحتلال فجر اليوم الاربعاء الموافق 14/12/2022 حملة مداهمات اعتقلت خلالها (19) مواطن في انحاء متفرقة من مدن وقرى الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب ما عرف من أسماء فإن المعتقلين هم: رزق الرجوب- دورا جنوب الخليل، والمحرر جاد الله الرجوب- دورا، والمحرر يوسف أبو راس- دورا، والمحرر محمد كامل اقطيل- دورا، والمحرر محمد كامل اقطيل- دورا، والمحرر محمد كامل اقطيل- دورا، والمحرر آدم أبو شرار- دورا، والمحرر محمد أبو سندس- دورا، والمحرر ثائر أبو سندس- دورا، ودرويش أبو حليمة- مخيم بلاطة نابلس، ولؤي حمايل- بيتا جنوب نابلس، وعبد الله عمار عبدو- نابلس، وأحمد صالح- زواتا قرب نابلس، وأمجد جمال ملحم- كفر راعي قرب جنين، والمحرر محمد الميمي- أريحا، وعدي صدام بدوان- بدو شمال غرب القدس، وأحمد العجوري- المغير شرق رام الله، ومحمود تيتان- قلقيلية، وعثمان الغول- مخيم نور شمس بطولكرم، والمحرر محمد خلف- طولكرم، وزاهر الخضور- بدو.                               

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ يستنكر استمرار تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بحق المواطنين الفلسطينيين، فإنه يؤكد على أن الممارسات الإسرائيلية المنظمة سواء الاعتقالات التعسفية او إطلاق النار المتكرر وإيقاع جرحى وقتلى في صفوف المواطنين وما يرافقها من إهانة وإذلال والاستيلاء على البيوت وما تحتويها، تمثل انتهاكات جسيمة ومنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، ولاسيما وأنه لم يثبت أن المواطنين الذين تم اعتقالهم ارتكبوا أي مخالفة تشكل تهديداً لقوات الاحتلال نفسها و يؤكد على ما يلي: 

                                                

 1. أن الممارسات الإسرائيلية المنظمة المتمثلة بالاعتداءات والمداهمات والاعتقال وما يرافقها من إهانة وإذلال تمثل انتهاكات جسيمة ومنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

2. ضرورة قيام المجتمع الدولي بوضع حد لسياسة التغول على أحكام وقواعد القانون الدولي الإنساني التي تمارسها سلطات الاحتلال الحربي في الأراضي الفلسطينية.

3. قيام الدول المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة بإيجاد آلية من أجل توفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

4. ضرورة قيام السلطة الوطنية الفلسطينية بالمضي في مسار ملاحقة الاحتلال الإسرائيلي على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني.

 

انتهي

14/12/2022

c99 shell hacklinkseo eskişehir evden eve nakliyat hacklink panel GoogleAnkara escort Çankaya escort Eryaman escort Sincan escort Ankara escort Keçiören escort Ankara escort Ankara escort Ankara escort Malatya escort Malatya escort Beylikdüzü escort Beylikdüzü escort Ankara escort Antalya escort izmir escort izmir escort Escort bayan Escort ankara Ankara escort bayan Ankara escort istanbul escort istanbul escort Bahçeşehir escort Kurtköy escort Pendik e