تاريخ النشر : 2022-05-11م

"حماية" يدين بشدة جريمة إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة على يد قناصة الاحتلال الإسرائيلي، ويطالب بتحقيق دولي في هذه الجريمة

11 مايو72 مشاهدة

 

يدين مركز حماية لحقوق الإنسان بشدة جريمة إعدام الصحفية الفلسطينية، شيرين نصري أبو عاقلة، على يد قوات الاحتلال العنصري الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء الموافق 11/5/2022 أثناء تأديتها لواجبها الوظيفي في تغطية جرائم الاحتلال خلال اقتحامه مخيم جنين، شمال الضفة الغربية المحتلة، ويطالب المركز السلطة الوطنية الفلسطينية بإحالة ملف إعدام الصحفية أبو عاقلة  للمحكمة الجنائية الدولية.

ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها المركز، فقد اقتحمت قوات الاحتلال العنصري الإسرائيلي صباح اليوم مدينة جنين ومخيمها شمالي الضفة الغربية المحتلة، صاحب عملية الاقتحام قيام أفراد القناصة المتمركزين في مناطق مختلفة من المخيم بإطلاق الرصاص بشكل مباشر تجاه المدنيين العزل بما فيهم الصحفيين الذين يوثقون جرائم الاحتلال في الأراضي الفلسطينية، حيث نتج عن ذلك إصابة مراسلة قناة الجزيرة شيرين صبري أبو عقل  51 عام بطلق ناري في الرأس نقلت على إثره بمركبة خاصة إلى مستشفى ابن سينا بمدينة جنين، حيث أعلنت وزارة الصحة عن استشهادها بعد لحظات من وصولها المستشفى.

الجدير بالذكر أن (أبو عاقلة) وزملائها من الصحفيين المرافقين لها تعرضوا لإطلاق النار المباشر على الرغم من ارتدائهم زياً مميزاً  لهم يبين طبيعة عملهم الصحفي وكتب عليه بوضوح كلمة صحافة باللغة الإنجليزية.  وبحسب المعلومات المتوفرة لدى المركز فقد أصيب صحفي آخر خلال تغطيته للعدوان الإسرائيلي على مخيم جنين صباح اليوم وهو على السمودي، مراسل صحيفة القدس، حيث أصيب بطلق ناري في الظهر، وقد وصفت المصادر الطبية حالته بالمستقرة.

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ يدين بشدة هذه الجريمة، فأنه يؤكد أن الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام يتمتعون بحماية خاصة بموجب أحكام القانون الدولي الإنساني  مثلهم كمثل المدنيين وقت النزاعات المسلحة ، ويشير إلى أن استهداف قوات الاحتلال العنصري المنظم للصحفيين يهدف لإخراس صوت الصحافة ومنعها من تغطية ما تقترفه من جرائم بحق المدنيين في الأراضي المحتلة، وهذا ما  يشكل مساساً خطيراً  بالحق في حرية الرأي والتعبير وبحقوق الصحافيين المكفولة بموجب المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وإزاء ذلك فإن المركز :

1.     السلطة الوطنية الفلسطينية بإحالة ملف إعدام الصحفية أبو عاقلة إلى المحكمة الجنائية الدولية .

2.     يطالب الاتحاد الدولي للصحفيين بإدانة هذه الجريمة، والعمل على ملاحقة  قوات الاحتلال  في المحافل الدولية ومحاسبتها على جرائمها بحق الصحفيين الفلسطينيين.

3.     المجتمع الدولي والأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة بتوفير الحماية اللازمة للصحفيين والطواقم الإعلامية العاملة في الأراضي المحتلة.

4.     يدعو صحفيو العالم لضرورة تعزيز تضامنهم مع الصحافيين الفلسطينيين الذين يتعرضون لانتهاكات جسيمة وبشكل منظم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في ظل استمرار تحلل المجتمع الدولي من التزاماته القانونية تجاه ضمان حمايتهم ووقف الانتهاكات بحقهم.

c99 shell hacklinkseo eskişehir evden eve nakliyat hacklink panel GoogleAnkara escort Çankaya escort Eryaman escort Sincan escort Ankara escort Keçiören escort Ankara escort Ankara escort Ankara escort Malatya escort Malatya escort Beylikdüzü escort Beylikdüzü escort Ankara escort Antalya escort izmir escort izmir escort Escort bayan Escort ankara Ankara escort bayan Ankara escort istanbul escort istanbul escort Bahçeşehir escort Kurtköy escort Pendik e