تاريخ النشر : 2021-05-20م

في رسالة وجهها المركز للمقرر الخاص المعني بحرية الدين و المعتقد "حماية" يطالب بالعمل الحثيث لتوفير لحماية لدور العبادة والمقابر في قطاع غزة

في رسالة وجهها المركز للمقرر الخاص المعني بحرية الدين و المعتقد
20 مايو213 مشاهدة

وجه مركز حماية لحقوق الإنسان رسالة للسيد :أحمد شهيد، المقرر الخاص المعني بحرية الدين والمعتقد ،أطلعه من خلالها على تعمد قوات الاحتلال الإسرائيلي قصف دور العبادة والمقابر والمقرات الوقفية خلال العدوان المتواصل على قطاع غزة لليوم العاشر على التوالي، وجاء في رسالة المركز أن قوات الاحتلال الاسرائيلي  تتعمد توجيه ضرباتها تجاه المنشآت والاعيان المدنية المحمية بموجب قواعد القانون الدولي لحقوق الانسان و القانون الدولي الانساني،  بما فيها دور العبادة ومقابر الموتى، وأشار المركز إلى أن العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة  ألحق أضراراً وخسائر جسيمة في المساجد والممتلكات والعقارات الوقفية ، وبين المركز أن طائرات الاحتلال الحربي  قامت بتدمير (3) مساجد بشكل كلي ، في حين  تضرر  (35) مسجدًا وكنيسة بأضرار جزئية متفاوتة نتيجة القصف العشوائي  ، بالإضافة لتضرر (6) مقابر جراء القصف الممنهج للأعيان المحمية، وأشار المركز أن قوات  الاحتلال  تعمدت تدمير عدد من المباني الوقفية التي تمتلكها وزارة الاوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية،  وأوضح المركز في ختام رسالته ان سلوك قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمثل في تعمدها إلحاق  دماراً واسع النطاق بالأعيان الدينية  والممتلكات الوقفية يمثل إنتهاكاً صارخاً لقواعد حقوق الإنسان وأحكام القانون الدولي الإنساني التي أسبغت حمايتها على الأعيان المدنية خاصة الدينية منها،  وأضاف أن سلوك قوات الاحتلال الموجه للأعيان الدينية والممتلكات الوقفية ومقابر الموتي يشكل إنتهاكاً جسيما لاتفاقية جنيف الرابعة  وهو ما يرقى لمستوى جرائم دولية وفقاً لما حدده نظام روما الناظم لعمل المحكمة الجنائية الدولية، وطالب المركز بإدانة سلوك قوات الاحتلال الإسرائيلي على غزة ، والذي احدث دماراً واسع النطاق  في عدد من دور العبادة ومقابر الموتى و عدد من مباني وزارة الأوقاف، كما طالب بالعمل الجاد من أجل توفير الحماية لدور العبادة  والمقابر من اعتداءات الاحتلال المستمرة.
"انتهى"
20/05/2021