تاريخ النشر : 2018-07-30م

مركز حماية لحقوق الإنسان ومجلس العلاقات الدولية ينظمان لقاءً متخصص حول أساليب "ملاحقة الاحتلال أمام القضاء الدولي"

مركز حماية لحقوق الإنسان ومجلس العلاقات الدولية ينظمان لقاءً متخصص حول أساليب
30 يوليو60 مشاهدة
مركز حماية لحقوق الإنسان ومجلس العلاقات الدولية ينظمان لقاءً متخصص حول أساليب "ملاحقة الاحتلال أمام القضاء الدولي"

بالتعاون بين المؤسستين نظم مركز حماية لحقوق الإنسان و مجلس العلاقات الدولية لقاء مع الخبيرة القانونية الأميركية "ماجوري كون" حول" اساليب ملاحقة الاحتلال دوليا على جرائمه بحق المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة"، واستعرضت ماجوري خلال اللقاء أساليب ملاحقة الاحتلال حيث بينت أن المحكمة الجنائية الدولية هي السبيل لمحاكمة مرتكبي اشد الجرائم خطورة، موضحتاً أن هناك مجموعة معيقات تحول  دون تمكن المحكمة من فتح تحقيق في جرائم الاحتلال ولعل أهمها وجوب اللجوء للقضاء لدى الاحتلال واثبات عدم رغبة أو قدرة القضاء الإسرائيلي على الفصل في موضوع التجريم، كما ذكرت أن من اهم المعيقات السياسة العالمية والتي مكنت مجلس الامن من صلاحية تأجيل شروع المحكمة في فتح تحقيق لمدة عام قابلة للتجديد إلى ما لا نهاية، هذا وتحدثت "ماجوري" عن مبدأ الاختصاص العالمي"الولاية القضائية الدولية" وإمكانية الاستفادة من على الصعيد الفلسطيني، موضحتاً أن بعض الدول تقبل بمحاكمة مرتكبي أشد الجرائم خطورة على الصعيد الدولي، غير أن ضغوط دولية وعوامل سياسة أجبرت العديد من الدول على وضع جملة من الشروط  منها ما يتعلق بالجنسية ومحل الإقامة وغيرها ، وهذا ما أفقد هذا المبدأ أهميته.

الجدير ذكره أنه حضر اللقاء عدد من المختصين والقانونيين ونشطاء في مجال حقوق الإنسان وأكاديميين وسياسيين.

هذا وفي ختام اللقاء أجابت الخبيرة "ماجوري" على عدد من الأسئلة والاستفسارات التي تقدم بها الحضور

يذكر أن هذه اللقاء يأتي ضمن فعاليات المركز التي يهدف من للتنسيق والتشبيك مع المؤسسات المحلية والدولية من أجل تفعيل أساليب ملاحقة الاحتلال أمام المحافل الدولية.

"انتهى"

30/07/2018