تاريخ النشر : 2017-12-16م

حماية / يستنكر تمادي قوات الاحتلال في تعاملها مع المدنيين الفلسطينيين

حماية / يستنكر تمادي قوات الاحتلال في تعاملها مع المدنيين الفلسطينيين
16 ديسمبر68 مشاهدة

حماية / يستنكر تمادي قوات الاحتلال في تعاملها مع المدنيين الفلسطينيين

في ظل متابعة مركز حماية لحقوق الانسان للحالة الفلسطينية، فإنه اذ يدين بأشد العبارات قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بإطلاق النار المتعمد والمباشر تجاه الفلسطينيين المدنيين المتظاهرين رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي "ترامب" والقاضي باعتبار القدس عاصمة دولة، فإنه يحذر من استمرار انتهاج قوات الاحتلال لهذه السياسة في تعاملها مع المتظاهرين السلميين.

يذكر ان قوات الاحتلال قتلت بدم بارد أربعة فلسطينيين مدنيين بعد ظهر يوم الجمعة، كانوا قد خرجوا للاحتجاج السلمي ضد قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.

وفي السياق يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قتل المواطن "إبراهيم أبو ثرايا" وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك بطلق ناري في الرأس، اثناء مشاركته في فعالية منددة بالقرار الأمريكي.

مركز حماية لحقوق الانسان، اذ يعبر عن قلقه الشديد إزاء قيام جنود الاحتلال باستخدام القوة المفرطة في تعاملها مع المتظاهرين المدنيين السلميين فإنه يطالب:

  1. الاحتلال الإسرائيلي بوقف استخدام العنف الممنهج بحق المدنيين.
  2. لجنة المتابعة مع المحكمة الجنائية الدولية بإيداع طلب إحالة لدى مكتب المدعية العامة للمحكمة، ويدعو السلطة لتكثيف حدة الاشتباك القانون مع الاحتلال الإسرائيلي في المحافل الدولية.
  3. المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في جرائم الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
  4. المجتمع الدولي والأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقيات جنيف الأربعة وبروتوكولاتها الإضافية، لإجبار الاحتلال على احترام القانون الدولي الإنساني.

 

 

مركز حماية لحقوق الانسان

16/12/2017