تاريخ النشر : 2017-12-10م

تجمع المؤسسات الحقوقية يدعو لمقاطعة شاملة للإدارة الأمريكية

تجمع المؤسسات الحقوقية يدعو لمقاطعة شاملة للإدارة الأمريكية
10 ديسمبر760 مشاهدة

في ظل متابعة تجمع مؤسسات حقوق الانسان-غزة-فلسطين، لردود الفعل الدولية عقب إعلان الرئيس الأمريكي "دونالد ترمب" القدس عاصمة لدولة الاحتلال الاسرائيلي ونقل السفارة الأمريكية إليها، وتوقيعه مرسوماً رئاسياً بذلك؛ فإن التجمع إذ يستنكر بأشد العبارات هذا التصريح، ليؤكد أن وضع القدس القانوني كجزء من أرض فلسطين المحتلة مقر بالقانون الدولي، استناداً إلى قرارات الامم المتحدة ومحكمة العدل الدولية.

ويؤكد التجمع أن هذا القرار هو بمثابة دعوة صريحة لدولة الاحتلال أن ترتكب من الانتهاكات ما شاءت دون اعتبار لكافة الأعراف والمواثيق الدولية.

تجمع المؤسسات الحقوقية إذ يرحب بمستوى الإدانة الدولية لهذا القرار، وإذ يثمن موقف أحرار العالم الرافض للسياسة الامريكية في تعاطيها مع القضية الفلسطينية، فإنه يدعو:

  1. السلطة الوطنية الفلسطينية لتكثيف حدة الاشتباك السياسي والقانوني مع الاحتلال وحلفائه في المحافل الدولية.
  2. السلطة الوطنية الفلسطينية ومنظمة التحرير وقف التنسيق مع الاحتلال الإسرائيلي ومقاطعة الإدارة الامريكية، لحين تراجع ترامب عن قراره.
  3. السلطة الوطنية الفلسطينية وفصائل العمل الوطني والإسلامي بدعم حركة مقاطعة الاحتلال وحلفائه دولياً.
  4. منظمات المجتمع المدني للحشد لأكبر حملة مقاطعة للاحتلال وحلفائه.
  5. الدول العربية والإسلامية وأحرار العالم وقف التطبيع مع دولة الاحتلال، وقطع العلاقات مع الإدارة الامريكية لحين اتخاذ قرار جاد وصائب يلغي القرار السابق.
  6. المنظمات الدولية وعلى رأسها هيئة الأمم المتحدة بأجهزتها إلى اتخاذ موقف جاد إزاء السياسة الامريكية تجاه القضية الفلسطينية.
  7. المجتمع الدولي لاتخاذ الإجراءات الكافية لاجبار الإدارة الامريكية التراجع عن قرارها.

تجمع المؤسسات الحقوقية-غزة-فلسطين "مركز حماية لحقوق الانسان-مركز مشكاة للتنمية والدراسات-مركز الانسان للديمقراطية والحقوق-مركز سواسية لحقوق الانسان- الهيئة الدولية للحقوق والتنمية-مركز عدالة واحدة .  

10/12/2017