تاريخ النشر : 2016-03-18م

حماية يختتم دورة تأهيل المحامين الجدد لامتحان المزاولة

حماية يختتم دورة تأهيل المحامين الجدد لامتحان المزاولة
18 مارس526 مشاهدة

أكد أ. عمر علي قاروط المدير التنفيذي لمركز حماية لحقوق الانسان على أهمية التدريب العملي والدورات التخصصية في اعداد وتأهيل  المحامين المرشحين لاجتياز اختبار المزاولة، جاء ذلك في كلمة له في حفل اختتام دورة " تأهيل وتطوير المحامين المرشحين لامتحان المزاولة الذي نظمه المركز أمس، وقال إن هذه الدورة تعتبر الأولى من نوعها التي ينظمها المركز بهدف تعريف وتدريب المحامين في كل الجوانب القانونية المتعلقة بالعمل أمام المحاكم وتطبيق القوانين المعمول بها في فلسطين.

وأوضح أن الدورة التي شارك فيها نائئب نقيب المحامين أ. صافي الدحدوح الى جانب ثلاثة من كبار المحامين وهم أ. سمير المدني، أ. جمال حويلة و أ. فؤاد عبد العال، تناولت القوانين القضايا المتعلقة بقانون العمل والأراضي والتأمين والإجراءات، كما عرض المدربين خلالها نماذج من الأسئلة والامتحانات  السابقة والتي تساعد الحامين المتقدمين على اجتياز اختبار المزاولة، وأضاف أن المركز نظم هذه الدورة من منطلق ايمانه وحرصه على مساعدة المحامين والارتقاء بقدراتهم وخبراتهم العملية والعلمية التي تجعلهم قادرين على الالتحاق بسوق العمل بقوة وفعالية.

من جانبه قال أ. صافي الدحدوح نائب نقيب المحامين الفلسطينيين أن هذه الدورة تشكل مفاتيح أمام المحامين المتقدمين لاختبار المزاولة، وعليه أن يتابع وبثابر من أجل تطوير ذاته، وتعميق خبراته وتجاربه في شتى المجالات القانونية والقضائية.

وفي أعقاب ذذلك قام نقيب المحامين ومدير المركز بتوزيع الشهادات على المحامين المتدربينن الذين بلغ عددهم 50 محاميا، كما قام مدير مركز حماية بتقديم دروع تقديرية للمدربين وشكرهم على ما بذلوه من جهد من أجل إنجاح هذه الدورة.

 

انتهى