تاريخ النشر : 2022-09-06م

حماية" يستنكر نتائج تحقيق جيش الاحتلال بشأن مقتل شيرين أبوعاقلة ويطالب مجلس حقوق الانسان بتشكيل لجنة أممية للتحقيق في هذه الجريمة

حماية
06 146 مشاهدة
يستنكر مركز حماية لحقوق الإنسان بشدة نتائج تحقيق جيش الاحتلال حول اغتيال مراسلة قناة الجزيرة شيرين ابو عاقلة في ايار مايو الماضي في جنين شمال الضفة الغربية، ومحاولته نفي تورط جنوده بشكل متعمد مع ترجيحه امكانية اصابتها بطريق(الخطأ) وذلك في محاولة فاشلة لتبرئة جنوده من مقتل الصحفية شيرين أبوعاقلة اضافة الى السجل الاجرامي الذي يقوم به من عمليات اعدام وقتل بدم بارد في الاراضي الفلسطينية المحتلة بشكل شبه يومي.
ووفقاً لمتابعة المركز ورصده تصريحات مسؤول عسكري إسرائيلي عن النتائج النهائية للتحقيقات التي أجراها بشأن اغتيال شيرين خلال تغطيتها عملية عسكرية إسرائيلية في مخيم جنين- والذي تحدث أن "هناك احتمالا أكبر بأن تكون أبو عاقلة أصيبت عن طريق الخطأ بنيران جندي إسرائيلي كان يستهدف مشتبها فيهم من المسلحين الفلسطينيين، ومن جهتها رفضت عائلة الصحفية شيرين أبو عاقلة في بيان لها  نتائج التحقيق الإسرائيلي التي تعتبر غير نزيهة وفيها انحياز واضح لجنود الجيش الاسرائيلي .
واعتبر المركز ان ما ينشره الاحتلال ما هو الا محاولات لتضليل العدالة الدولية، وبث الاكاذيب، ومساعيه لطمس حقيقة ما جرى ولن يتمكن من تغيير الرواية التي بات يدركها العالم بأسره حول ما تقوم به من جرائم بحق الشعب الفلسطيني، كما يوجه المركز دعوة للمؤسسات الدولية الاخذ على عاتقها التحقيق في الجريمة وصولا لتحقيق نزيهة ومهني وشفاف حتى كشف الحقيقة كاملة من اجل تقديم مجرمي الحرب الى المحاكم الدولية حتى ينالوا عقابهم.                      
الجدير بالذكر أن الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام يتمتعون بحماية خاصة بموجب أحكام القانون الدولي الإنساني مثلهم كمثل المدنيين وقت النزاعات المسلحة، وأن استهداف قوات الاحتلال العنصري المنظم للصحفيين يهدف لإخراس صوت الصحافة ومنعها من تغطية ما تقترفه من جرائم بحق المدنيين في الأراضي المحتلة، وهذا ما يشكل مساساً خطيراً بالحق في حرية الرأي والتعبير وبحقوق الصحافيين المكفولة بموجب المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وإزاء ذلك فإن المركز:
1. يطالب المجتمع الدولي بعدم التسليم بما جاء في التقرير الإسرائيلي حول استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة ويعتبره محاولة جديدة للتهرب من مسؤولية قتلها  .
2. يطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بإحالة ملف إعدام الصحفية أبو عاقلة إلى المحكمة الجنائية الدولية.
3. يطالب الاتحاد الدولي للصحفيين بإدانة هذه التحقيقات، والعمل على ملاحقة قوات الاحتلال في المحافل الدولية ومحاسبتها على جرائمها بحق الصحفيين الفلسطينيين.
4. يطالب المجتمع الدولي والأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة بضرورة اصدار قرار أممي بتشكيل لجنة تحقيق أممية للتحقيق في الجريمة ونقض الرواية الإسرائيلية 
5. يدعو صحفيو العالم لضرورة تعزيز تضامنهم مع الصحافيين الفلسطينيين الذين يتعرضون لانتهاكات جسيمة وبشكل منظم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في ظل استمرار تحلل المجتمع الدولي من التزاماته القانونية تجاه ضمان حمايتهم ووقف الانتهاكات بحقهم.
"انتهى"
6/09/2022
c99 shell hacklinkseo eskişehir evden eve nakliyat hacklink panel GoogleAnkara escort Çankaya escort Eryaman escort Sincan escort Ankara escort Keçiören escort Ankara escort Ankara escort Ankara escort Malatya escort Malatya escort Beylikdüzü escort Beylikdüzü escort Ankara escort Antalya escort izmir escort izmir escort Escort bayan Escort ankara Ankara escort bayan Ankara escort istanbul escort istanbul escort Bahçeşehir escort Kurtköy escort Pendik e