تاريخ النشر : 2022-06-13م

"حماية" يبدي قلقه إزاء ما جاء في تقرير منظمة إنقاذ الطفولة الأممية، ويدعو المجتمع الدولي لكسر الصمت تجاه جرائم الاحتلال (الإسرائيلي) بحق الأطفال الفلسطينيين

13 يونيه156 مشاهدة

 

يحذر مركز حماية لحقوق الإنسان من خطورة ما ورد في تقرير دولي صادر عن مؤسسة إنقاذ الطفولة يؤكد تدهور الحالة النفسية لأطفال غزة نتيجة الحصار المتواصل على القطاع لأكثر من (15) عام، ويدعو المركز المجتمع الدولي ومؤسسات إنقاذ الطفولة لاتخاذ موقف صارم إزاء جرائم الاحتلال بحق الأطفال الفلسطينيين عموماً والغزيين على وجه الخصوص.

ففي سياق متابعة مركز حماية لحقوق الإنسان للحالة الفلسطينية تلقى المركز ببالغ القلق تقرير أممي ينذر بخطر محدق يتعرض له الأطفال الغزيين نتيجة السياسات العنصرية التي تمارسها قوات الاحتلال العنصري بحق الفلسطينيين في قطاع غزة.

هذا وكانت مؤسسة إنقاذ الطفولة أصدرت في  العاشر من يونيو2022 تقريراً مفصلاً حمل اسم (المحاصرون) استعرضت من خلاله  واقع الأطفال الغزيين تحت الحصار الإسرائيلي حيث خلص التقرير إلى أن أربعة من كل خمسة أطفال في قطاع غزة يعيشون في حالة من الاكتئاب والحزن والخوف ، كما انتهى التقرير إلى حدوث تدهور ملحوظ خلال سنوات الحصار(15) الذي تفرضه قوات الاحتلال العنصري على قطاع غزة  على الصحة العقلية للأطفال، كما خلص التقرير إلى أن 80% من أطفال قطاع غزة يعيشون اضطراب عاطفي، وأشار التقرير إلى أن أكثر من نصف أطفال قطاع غزة يفكرون في الانتحار، كما وأشار التقرير إلى مجموعة من الأدلة المادية التي تثبت وجود مشاكل عقلية ونفسية وعاطفية لدى أطفال غزة أبرزها التبول اللاإرادي ، وفقدان القدرة على الكلام أو التأخر في الكلام.

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ ينظر بخطورة بالغة إلى ما جاء في تقرير المنظمة الأممية، فإنه يحذر من أن استمرار الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة سوف يؤدي إلى تدمير مستقبل أجيال من الأطفال المتعاقبة في قطاع غزة.

ويشير المركز أن الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال العنصري على قطاع غزة يشكل صورة من صور العقاب الجماعي الذي يصنف على أنه مخالفة جسيمة لاتفاقية جنيف الرابعة، كما يمثل خرقاً فاضحاً لقواعد وأحكام القانون الدولي التي ضمنت الحق في الحياة الكريمة والحق في المسكن والحق في التعليم والحق في التنقل وغيرها من مجموعة الحقوق التي أقرتها الشرعة الدولية، ويضيف المركز أن سلوك قوات الاحتلال العنصري يرقى ليشكل جريمة دولية بموجب أحكام نظام روما، وفي ضوء تلك المعطيات، فإن مركز حماية لحقوق الإنسان:

1.     يطالب المجتمع الدولي بالضغط على قوات الاحتلال العنصري وإجبارها على إنهاء الحصار الذي تفرضه على القطاع لأكثر من خمسة عشر عام.

2.     يطالب المجتمع الدولي بتحميل سلطات الاحتلال مسؤولياتها كقوة احتلال مسؤولة عن ضمان رفاهية السكان المدنيين في الأراضي المحتلة، بما في ذلك فئة الأطفال في قطاع غزة.

3.     يطالب منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" بتحمل مسؤولياتها تجاه أطفال فلسطين، والعمل من أجل توفير مقومات الحياة الكريمة لهم.

4.     يحث السلطة الوطنية الفلسطينية على المضي قدماً في مسار ملاحقة الاحتلال على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني عموماً وبحق الأطفال على وجه الخصوص، أما القضاء الدولي لا سيما المحكمة الجنائية الدولية.

5.     يحث المجتمع الدولي على دعم السلطات المحلية والمنظمات الأهلية من أجل تعزيز خدمات حماية الطفولة ودعم الصحة النفسية للأطفال الغزيين.

c99 shell hacklinkseo eskişehir evden eve nakliyat hacklink panel GoogleAnkara escort Çankaya escort Eryaman escort Sincan escort Ankara escort Keçiören escort Ankara escort Ankara escort Ankara escort Malatya escort Malatya escort Beylikdüzü escort Beylikdüzü escort Ankara escort Antalya escort izmir escort izmir escort Escort bayan Escort ankara Ankara escort bayan Ankara escort istanbul escort istanbul escort Bahçeşehir escort Kurtköy escort Pendik e