تاريخ النشر : 2019-01-21م

"حماية" ينظر بقلق بالغ لحملة الاعتقالات الواسعة التي شنتها قوات الاحتلال في الضفة المحتلة

21 يناير219 مشاهدة

 

"حماية" ينظر بقلق بالغ لحملة الاعتقالات الواسعة التي شنتها قوات الاحتلال في الضفة المحتلة

في ظل متابعة مركز حماية لحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينة المحتلة، فإن المركز يستنكر بأشد العبارات حملات الاعتقال التعسفية التي تمارسها سلطات الاحتلال بشكل يومي ضد المواطنين الفلسطينين والتي كان أخرها فجر اليوم، حيث اعتقلت قوات الاحتلال  30 مواطنًا خلال اقتحامات متفرقة لمدن وبلدات الضفة الغربية المحتلة.

فوفقاً لمتابعة المركز شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملة اقتحامات ومداهمات لمدن وبلدات في الضفة المحتلة اعتقلت خلالها عشرات المواطنين، من بينهم أسرى محررون، وطلاب، وشخصيات اعتبارية .

ففي محافظة رام الله  اقتحمت قوة عسكرية كبيرة قرية المغير شمال المدينة واعتقلت خمسة شبان وهم: معتصم عمر أبو عليا، عصام أحمد أبو عليا، محمود عبد الله الحاج محمد، حمدي زايد أبو عليا، جمعة أبو عليا، وذلك بعد مداهمة منازل أسرهم وجرى نقلهم إلى موقع عسكرية قرب القرية.

وفي سياق متصل اعتقلت قوات  الاحتلال المواطن: محمد عودة لدادوة من قرية أبو شيخدم شمال المدينة، إلى جانب اعتقال الشاب: إبراهيم أيوب معروف خلال مداهمة منزله في قرية دير أبو مشعل غرب المدينة، هذا و اقتحمت دوريات عسكرية بلدة بيت لقيا جنوب غرب رام الله واعتقلت الأسير المحرر: مصعب مفارجة.

وفي محافظتي نابلس وسلفيت شمال الضفة المحتلة ، داهمت قوات الاحتلال منزل الشهيد جمال منصور في منطقة زواتا غربي نابلس، واعتقلت أبنته المحامية: أمان منصور، حيث تم إخلاء سبيلها بعد ساعات من اعتقالها، هذا واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر: مجدي القطب (40 عاما) من شارع تل بالمدينة، وهو مريض و يعاني من أمراض الضغط والسكري،  وفي السياق اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحر:ر ليث عبد الله مرعي، بعد مداهمة منزله وتفتيشه في بلدة قراوة بني حسان غرب سلفيت.

أما في محافظتي بيت لحم والخليل  فقد  شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات واقحتحامات اعتقلت خلالها عددا من المواطنين، ففي بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، اعتقلت قوّات الاحتلال الأسير المحرر: شاهر عيسى طقاطقة ، والمواطنين: أحمد خالد طقاطقة، وإياد أحمد طقاطقة.، هذا واعتقلت قوّات الاحتلال الشابين: عمار محمد أحمد جوابرة ، وشوقي الخطيب بعد اقتحام منزليهما في مخيم العروب شمال الخليل، كما اعتقلت قوّة عسكرية أخرى الشاب: محمود جواد الواوي بعد اقتحام منزل عائلته في بلدة حلحول شمال الخليل.

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ يجدد إدانته لسياسة الاعتقال التعسفي التي تنتهجها سلطات الاحتلال في الضفة المحتلة، فإنه يؤكد أن ما تقوم بها سلطات يعد مخالفة جسيمة لاتفاقيات جنيف الأربع، وبدوره يطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بإحالة ملف الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال للمحكمة الجنائية الدولية، هذا ويدعو المركز المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات بهدف إجبار إسرائيل على احترام أحكام القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان ، كما ويدعو المؤسسات الدولية إلى ضرورة التدخل للضغط على الاحتلال لوقف هذه السياسة الإجرامية بحق الشعب الفلسطيني ولمتمثلة باستمرار اعتقال الآلاف من المواطنين الفلسطينيين فى ظروف قاسية.

 

 

"انتهى"

21/01/2019

حمل الملف المرفق